الكويت تحيي ذكرى شهدائها المشاركين في حرب أكتوبر

أكد سفير الكويت لدى مصر محمد الذويخ اليوم السبت ان حرب السادس من أكتوبر عام 1973 أكدت مدى التضامن والتلاحم اللذين ربطا الأمة العربية في سبيل تحقيق النصر العظيم.

وأضاف في تصريح للصحافيين أدلى به السفير الذويخ على هامش زيارته واعضاء السفارة قبور الشهداء الكويتيين بمحافظة السويس عرفانا بتضحياتهم وتكريما لهم بمناسبة الذكرى الـ 45 لانتصارات حرب اكتوبر، موضحا ان حرب أكتوبر 73 أعادت الكرامة والأمل للأمة العربية معربا عن خالص التهاني والتبريكات للرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وسمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بذكرى انتصارات أكتوبر المجيدة. كما أعرب عن التهاني للمؤسسة العسكرية المصرية التي دأبت على اداء واجبها القومي والوطني سلما وحربا معربا عن سعادته واعضاء السفارة بهذه المناسبة الغالية.

وبين أن حرب اكتوبر سطرت اروع ملحمة من ملاحم التكاتف العربي المشترك وبرهنت على تضامن الدول العربية بالوقوف جنبا الى جنب ومساندة كل من الجبهتين المصرية والسورية لاعادة الكرامة واستعادة الارض .

وقال “نحن الجيل الذي عاصر هذه الحرب والفرحة العربية الكبيرة التي أعقبتها” معربا عن تمنياته ان تستوعب الاجيال الجديدة من الابناء والاحفاد دروس حرب اكتوبر التي اعادت الكرامة العربية وأصبحت الارض محررة ومنطلقة لعمليات التنمية على مختلف أوجهها.

ووجه السفير الذويخ بهذه المناسبة تحية خاصة لافراد القوات المسلحة المصرية والكويتية والعربية كافة التي شاركت في هذه الحرب مترحما على الارواح الطاهرة للشهداء الذين ضحوا بأرواحهم من اجل ان نسعد نحن جميعا بهذه النتائج التي اعقبت حرب 73 المجيدة، معيدا للأذهان مشاركة الكويت منذ عام 1967 في الحروب العربية ضد إسرائيل بإرسال ثلث جيشها كدليل على هذه الروح العربية وهذا التكاتف.

واضاف ان الكويت أرسلت في ذلك الوقت قوات مسلحة للجبهتين المصرية في سيناء والسورية في الجولان لتشارك بذلك شقيقاتها الدول العربية في التخطيط والتنفيذ لهذه الملحمة العظيمة.

وشهد مراسم الاحتفال قائد الجيش المصري الثالث الميداني اللواء اركان حرب رفيق فرحات وعدد كبير من قيادات الجيش الثالث وضع اكاليل للزهور على قبور الشهداء من قبل السفير الذويخ وقائد الجيش ومحافظ السويس إضافة إلى تقديم درع تذكارية من قبل الجيش للسفير الذويخ تضم اسماء الشهداء الكويتيين الذين يبلغ عددهم نحو 20 شهيدا.

FACEBOOK
TWITTER
Whatsapp

قم بكتابة أول تعليق

أرسل تعليقك

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*