سفارتنا فى الارجنتين تحتفل بالاعياد الوطنية

أقام سفير دولة الكويت لدى جمهورية الأرجنتين سعود عبدالعزيز شملان الرومي حفلا كبيرا بمناسبة الذكرى الثانية والخمسين للاستقلال والثانية والعشرين للتحرير والذكرى السابعة لتولي حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه مقاليد الحكم.

وحضر الحفل الذي جرى في فندق الشيراتون بالعاصمة الارجنتينية بوينس ايرس ممثل وزير الخارجية نائب مدير ادارة الشرق الاوسط وشمال افريقيا ماريا روت التي نقلت تحيات وتهاني رئيسة الجمهورية كريستينا فيرنانديز الى حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وتمنياتها للشعب الكويتي بالمزيد من التقدم والازدهار.

كما حضر الحفل حاكم ولاية (سانتا في) الدكتور أنطونيو بونفاتي والحاكم السابق لولاية (سانتا في) الدكتور هيرمز بينر وعدد من وزراء الولاية وممثلو حاكم ولاية ريو نيغرو وعدد من كبار المسؤولين في الحكومة الأرجنتينية.

وشهد الحفل حضور رؤساء البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية وأعضاء مجلسي الشيوخ والنواب وممثل مجلس نواب جمهورية الأورغواي وكبار رجال الأعمال الأرجنتينيين ورؤساء الجمعيات العربية والمراكز الإسلامية وعدد كبير من الشخصيات الإعلامية والأدبية والفنية البارزة.

وشارك ايضا في هذه المناسبة الوطنية أكثر من 30 شخصا من كبار الضباط وضباط الصف من المجلس الوطني العسكري الأرجنتيني الذين ساهموا في تحرير دولة الكويت من الاحتلال العراقي الغاشم يمثلون كافة أفراد القوات المسلحة التي شاركت في عملية التحرير اضافة الى ممثلي القوات المسلحة الجوية والبحرية والبرية والأحزاب والقوى السياسية والسلطات المحلية لمختلف الولايات.

وقامت وسائل اعلام ارجنتينية بتغطية الحفل ومن بينها تلفزيون القناة السابعة الرسمية الذي اجرى مقابلة مع السفير الرومي تناولت العلاقات الكويتية الأرجنتينية وسبل تطويرها وأهمية هذا الاحتفال وما يعنيه للشعب الكويتي.

كما أجرى مقدم برنامج القلم الذي يبث أسبوعيا في التلفزيون الوطني ويهتم بشؤون الجالية العربية حوارا مختصرا حول العلاقات العربية الأرجنتينية مع السفير الرومي بصفته عميد السلك الدبلوماسي العربي في الارجنتين حيث تطرق الى دور الجالية في تطوير هذه العلاقات.

وتبادل السفير الرومي أثناء الاحتفال الأحاديث الودية مع الحضور معربا عن شكره لتلبية الدعوة مؤكدا استمرار أواصر الصداقة وتعميق العلاقات الثنائية على كافة المستويات مع الأرجنتين وكافة دول أمريكا اللاتينية.

واشار الى النمو والاستقرار الذي تشهده دولة الكويت في ظل قيادة حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وولي عهده الأمين الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظهم الله ورعاهم.

وبدورهم عبر الحاضرون عن امتنانهم للدعوة بهذه المناسبة التي تعتبر نموذجا وطنيا لكفاح الشعب الكويتي وصموده ووحدته لحماية الوطن ومقدساته.

FACEBOOK
TWITTER
Whatsapp

قم بكتابة أول تعليق

أرسل تعليقك

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.