تغريدة “الأذان” تطلق هاشتاق #إلغاء_ترخيص_الجمعية_الليبرالية

أطلق عدد من المغردين هاشتاق #إلغاء_ترخيص_الجمعية_الليبرالية مطالبين بإلغاء ترخيص الجمعية وإغلاقها، بعد ما كتبه أحد أعضائها على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر عن الأذان، كما أعلن أحد المحامين نيته تقديم شكوى للنائب للعام ردا على تغريدات عضو الجمعية اللليبرالية باعتباره “إساءة للإسلام والمسلمين” من خلال ربطه بين الآذان وتنظيم داعش.

ومن جانبه، وفي أول تعليق برلماني طالب النائب رياض العدساني في تغريدة عبر حسابه في تويتر وزيرة الشؤون هند الصبيح بإقالة عضو مجلس إدارة الجمعية الحرية الكويتية والحركة الليبرالية ومحاسبته على محاولة تشويه صورة الأذان وإلا سيتم محاسبتها. وأيده النائب محمد هايف الذي قال أن “اللمز في شعيرة الأذان وربطه بممارسات شاذة ومخالفة للشرع أمر منكر ولايستقر إلا في النفوس التي لاتعرف للأذان مكانته العظيمة في الشرع ونفوس المؤمنين فقد أدركنا بعض الشيوخ بفطرتهم إذا سمعوا الأذان قالوا مرحبا بذكرالله، ولذلك يجب تقويم ومحاسبة من يتجرأ بتشويه صورة هذه الشعيرة العظيمة”.

 

قم بكتابة أول تعليق

أرسل تعليقك

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*