محمد اليوسف: تطوير هيئة الزراعة لتحقيق الأمن الغذائي

أكد المدير العام للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية الشيخ محمد اليوسف الصباح حرصه على تطوير الهيئة وتحديث انشطتها وتطبيق التقنيات الحديثة لتنمية القطاعات الزراعية والحيوانية والسمكية بما يحقق التنمية المستدامة والامن الغذائي.
واعرب الشيخ محمد اليوسف بمناسبة توليه منصبه الجديد عن خالص شكره وتقديره لتكليفه بشغل هذا المنصب داعيا المولى تعالى أن يعينه على تحمل المسؤولية وخدمة الهيئة والمواطنين بالشكل الأمثل وان يكون على قدر الثقة التي تم منحه اياها.
وقال ان الهيئة تمثل منذ تأسيسها في عام 1983 ركنا اساسيا من اركان الدولة وركيزة اساسية من ركائز المجتمع لما تلعبه من دور مهم في تحقيق منظومة الامن الغذائي بالكويت.
وأضاف ان الهيئة تساهم في الاقتصاد الوطني من خلال اشرافها على القطاعات التي تشغل شريحة عريضة من المجتمع وهي القطاعات الزراعية والحيوانية والسمكية.
وعبر عن امله في ان يكون شغله لهذا المنصب بمثابة نقلة نوعية وخطوة ايجابية في مسيرة الهيئة من خلال السعي الجاد لتحقيق قيم ومبادئ الشفافية والمساواة والاحترام للجميع على اساس من العدل ومراعاة القوانين واللوائح والنظم المعنية. وأشار إلى انه سيبذل قصارى جهده لاثراء مسيرة الهيئة وزيادة انتاجيتها ورفع المستوى التوعوي للحفاظ على الثروات الطبيعية وتقديم يد العون والمساعدة للجميع ودعم المشاريع الصغيرة ذات النشاط الزراعي اضافة الى العمل على حل المشكلات وتذليل العقبات التي تعرقل نمو الهيئة وتحد من انجازاتها.
وذكر ان العمل في الهيئة يجب ان يكون جماعيا وليس فرديا لتحقيق افضل النتائج وضمان مشاركة الجميع وتحملهم للمسؤولية مع ضرورة وضع اهداف اساسية ضمن اطار زمني محدد وتحقيقها بالشكل المطلوب مبينا ان ذلك لن يتحقق الا عن طريق العمل الجماعي ومشاركة كل العاملين في الهيئة.

FACEBOOK
TWITTER
Whatsapp

قم بكتابة أول تعليق

أرسل تعليقك

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*